مجلة معرفة السنن والآثار العلمية

مجلة معرفة السنن والآثار العلمية (http://www.al-sunan.org/vb/index.php)
-   السنن الصحيحة المهجورة (http://www.al-sunan.org/vb/forumdisplay.php?f=3)
-   -   [سنة مهجورة] الاستياك عند الاستيقاظ من نوم الليل للتهجد هل هي سنة مهجورة؟ (http://www.al-sunan.org/vb/showthread.php?t=9437)

ماهر بن ظافر القحطاني 23-06-2011 02:11PM

الاستياك عند الاستيقاظ من نوم الليل للتهجد هل هي سنة مهجورة؟
 
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمدلله وحده والصلاة والسلام على من لانبي بعده، أمابعد:
فلقد قصر اليوم كثير من أهل الاسلام في العمل بالسنن الثابة عن الرسول عليه أفضل الصلاة والسلام، فهجرت وصارت غريبة وصاحبها من الغرباء مع وصية النبي صلى الله عليه وسلم بالتزامها حتى الموت فقال: (( عليكم بسنتي)) وذلك لأمور :
1) اما كسلا بعد العلم بالسنة المهجورة .
2) واما غقلة لكثرة الصوارف المشكلات الدنيوية والاسرية مع العلم بالسنة .
3) واما لضعف القوة العملية بالعلم لضعف اليقين والايمان بقلة تدبر القرآن والخشوع في الصلاة والتفكر في خلق السموات والارض وكثرة الذكر والصلاة والعمل بالمعاصي .
4) واما للجهل والانصراف لجمع حطام الدنيا ومجالسة العامة والاستئناس بحديث المجالس وجلسات الشاي وقيل وقال وكثرة السؤال، والتشاغل بذلك عن العلم
5) أو للجهل بفضل اتباع السنن واحياؤها.

وقد قال البخاري أفض المسلمين رجل أحيا الله به سنة اميتت بين الناس فاثبتوا ياأهل السنن إنكم قليل، فيفجأ هؤلاء الموت وقد سمعوا من خطيب الجمعة أو العالم سنة صحيحة ولم يعملوا بها سنين حياتهم.
ولقد قال السلف إذا سمعت بالحديث يعني بالسنة فاعمل به مرة تكن من أهله.
ولقد كان الصحابة يسارعون في الخيرات وينقادون للسنة فورا عند علمهم بها من غير سؤال هي للاستحباب أو للحتم والايجاب ولاأدل من ذلك مارواه أبوداود في سننه عن أبِي سعيدٍ الخدري قال: (( بَيْنَمَا رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يُصَلِّي بِأَصْحَابِهِ إِذْ خَلَعَ نَعْلَيْهِ فَوَضَعَهُمَا عَنْ يَسَارِهِ ، فَلَمَّا رَأَى ذَلِكَ الْقَوْمُ أَلْقَوْا نِعَالَهُمْ
فَلَمَّا قَضَى رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ صَلَاتَهُ قَالَ: مَا حَمَلَكُمْ عَلَى إِلْقَاءِ نِعَالِكُمْ ، قَالُوا: رَأَيْنَاكَ أَلْقَيْتَ نَعْلَيْكَ فَأَلْقَيْنَا نِعَالَنَا فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: إِنَّ جِبْرِيلَ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَتَانِي فَأَخْبَرَنِي أَنَّ فِيهِمَا قَذَرًا أَوْ قَالَ أَذًى، وَقَالَ: إِذَا جَاءَ أَحَدُكُمْ إِلَى الْمَسْجِدِ فَلْيَنْظُرْ فَإِنْ رَأَى فِي نَعْلَيْهِ قَذَرًا أَوْ أَذًى فَلْيَمْسَحْهُ وَلْيُصَلِّ فِيهِمَا)).
روى أبوداود في سننه عن أبي ثعلبة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
((فإن من ورائكم أيام الصبر الصبر فيه مثل قبض على الجمر للعامل فيهم مثل أجر خمسين رجلا يعملون مثل عمله وزادني غيره قال يا رسول الله أجر خمسين منهم قال أجر خمسين منكم )) .
الله أكبر! أيها العامل بالسنة المهجورة عند اختلاف الناس وغفلتهم ومضادتهم لاهل الحديث قولا وعملا لك ثواب خمسين من اصحاب محمد فاعمل بالسنة واخلص دينك لله وانتظر الثواب من الله الحي القيوم لامن الانس والجن فانهم يموتون.
فمن السنن المهجورة والتي قل من يعمل بها اليوم التسوك عند القيام والانتباه من الليل وأما اليوم فتفريش الاسنان قبل النوم عادة طبية لامانع منها لكنها ليست هي السنة فالسنة عند القيام من الليل يدلك فاه بالسواك، ويدل عليها مارواه البخاري في صحيحه قال: حَدَّثَنَا حَفْصُ بْنُ عُمَرَ قَالَ حَدَّثَنَا خَالِدُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ عَنْ حُصَيْنٍ عَنْ أَبِي وَائِلٍ عَنْ حُذَيْفَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ (( أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَانَ إِذَا قَامَ لِلتَّهَجُّدِ مِنْ اللَّيْلِ يَشُوصُ فَاهُ بِالسِّوَاكِ)).
فمن الحكمة احداث النشاط لطول القيام وطرد الكسل وذلك من فوائد السواك والذي هو مطردة للكسل.

قال بن حجر وَهُوَ دَلِيل طُول الْقِيَام إِذْ التَّخْفِيف لَا يَتَهَيَّأ لَهُ هَذَا التَّهَيُّؤ الْكَامِل .وَلَفْظ التَّهَجُّد مُشْعِر بِالسَّهَرِ , وَلَا شَكَّ أَنَّ فِي التَّسَوُّك عَوْنًا عَلَى دَفْع النَّوْم فَهُوَ مُشْعِر بِالِاسْتِعْدَادِ لِلْإِطَالَةِ .
ومن فوائد هذا الاستياك التهيوء لقربان الملك الذي يضع فاه على في المصلي وهو يقرأ وان كان لايشعر به والملائكة تتأذى من الروائح الكريهة.
روى البزار وابن ماجة بسند جيد موقوفا وهو اشبه وجاء مرفوعا (انظر صحيح الترغيب ) عن علي رضي الله عنه أنه أمر بالسواك وقال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (( إن العبد إذا تسوك ثم قام يصلي قام الملك خلفه فيستمع لقراءته فيدنو منه أو كلمة نحوها حتى يضع فاه على فيه فما يخرج من فيه شيء من القرآن إلا صار في جوف الملك فطهروا أفواهكم للقرآن)).


Powered by vBulletin®, Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd

 


Security team